خدمات نقل الجنائز من تركيا إلى ليبيا

لا نعرف متى وأين تطرق واقعة الوفاة أبوابنا. فالوفاة تحدث لأحد أقربائنا، أو لنا، خلال زيارة عمل، أو زيارة عائلية، أو في بلاد بعيدة خلال رحلة سياحية. وإن مثل هذه المواقف تعتبر أمورا صعبة للغاية. لأن الوفاة في دولة أخرى، تصاحبها إجراءات طويلة ومحزنة. حيث تحتاجون لتوفير بعض الوثائق، والقيام ببعض الإجراءات القانونية، استنادا إلى كيفية دخولكم البلاد؛ وذلك عند حدوث حالة الوفاة، كي يتسنى لكم نقل الجنازة إلى بلادكم. وبالإضافة إلى ذلك، يعتبر عدم الإلمام باللغة بالشكل الكافي سببا في إطالة الإجراءات وتصعيبها. بينما نقل الجنازة لا يتحمل الانتظار.

لأن نقل جنازة شخص ميت إلى بلاده في أقرب وقت ممكن، ودفنه هناك يعتبران من الإجراءات الإجبارية. لذا، توجد حواجز قانونية ينبغي مواجهتها. ولكن من الصعب على الفرد العادي الذي لا يعرف اللغة، ولم يواجه مثل هذه الحواجز سابقا، أن يحلها. علما أن مواجهتها والعمل على توفير الوثائق من هذا النوع خلال فترة العزاء تعتبر عملية صعبة للغاية. ومن هنا، فأنتم في المكان الصحيح، إن كنتم ترغبون في نقل الجنازة في موعدها وبسهولة.

وإن حدثت حالة وفاة أحد أقربائكم، يمكنكم حينئذ أن تستفيدوا من خدماتنا سواء أكنتم معه خلال الوفاة في البلاد التي كان يتواجد فيها، أم في البلاد التي ينتمي إليها المتوفي، وباختصار يمكنكم الاستفادة من هذه الخدمات من قريب ومن بعيد. ويكفي أن ترسلوا توكيلا من ليبيا أو تأتوا إلى بلادنا وتحرروه، كي يتسنى لنا إعداد جميع الوثائق اللازمة من القنصلية، والمستشفى، والتي تتعلق بنقل جنازة الشخص المتوفي إلى ليبيا. ونحن شركة التقسيم لخدمات نقل الجنائز دوليا نتولى متابعة إعداد جميع الوثائق وتنفيذ جميع الإجراءات التي تطلبونها والتي تطلبها بلادكم، فضلا عن قيامنا بتوفير الطائرات، والسيارات المجهزة بالهواء البارد، والتوابيت الخاصة بغرض نقل الجنازة ودفنها، بالإضافة إلى تنفيذ أعمال غسل الميت، وتكفينه، والإجراءات الدينية دون نقص، وحسب الديانة التي ينتسب إليها. وبمجرد إتمام الإجراءات، نتولى تقديم جميع الخدمات كي يتسنى نقل الجنازة جوا أو برا دون أن تصاب بالتعفن، أو التشوه. ويمكننا أن نتولى جميع إجراءات التوصيل إلى المدينة، والبيت، والمقبرة التي ترغبونها في ليبيا، دون نقص ولا تقصير. ولنا الشرف أن نكون بجانبكم وفي خدمتكم خلال أيامكم الصعبة، عن طريق عاملينا المحترمين الذين يتقنون اللغات، والخبراء في مجال أعمالهم.

Merhaba,